قيادي في حماس يكشف بعض أسرار المفاوضات مع إسرائيل (فيديو)

كشف محمود مرداوي، القيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، عن عدم تلبية الجانب الإسرائيلي لأهم الشروط التي قدمتها الحركة.

وقال مرداوي للجزيرة مباشر “ما وصلنا هو شرح للرد الإسرائيلي على المقترح الذي كنا قد توصلنا لاتفاق عليه مع الإخوة المصريين والقطرين وبحضور الأمريكان”.

وأضاف “وقتها رفضه الاحتلال ثم عاد وأرسل ردًّا، هذا الرد ما جاء منه في الخطاب الذي ألقاه بايدن كان إيجابيًّا، انسحاب الجيش الإسرائيلي من غزة ووقف إطلاق نار دائم وعملية تفاوض لإطلاق سراح الأسرى”.

وتابع “لكن عندما أعلمنا الإخوة القطريين طبيعة الرد الإسرائيلي، سألنا عن أهم أمرين في الرد، هل يوجد انسحاب للقوات الإسرائيلية من غزة؟ قيل لا، انسحاب لكنه ليس كاملًا، هل يوجد وقف إطلاق نار دائم؟ قيل لا، وقلنا هذا رد غير مناسب ولا ينتمي للعملية السياسية والتفاوضية التي كنا جزءًا منها خلال أشهر”.

وأشار مرداوي إلى أن ملف تبادل الأسرى أيضًا شهد خلافًا بين الطرفين، وقال “تضمّن المقترح إطلاق سراح الأسرى الإسرائيليين وترك الأسرى الفلسطينيين في مهب الريح، لم يضمن إطلاق سراح أحد من الفلسطينيين”.

كما وضع المقترح -وفقًا لمرداوي- محرمات أن 100 شخص لا يمكن أن يطلق سراحهم، إضافة إلى مئات سيجري إبعادهم، وهي معايير رآها القيادي في حماس “لا يمكن بأي حال من الأحوال أن تقبل بها المقاومة”.

وتتهم فصائل المقاومة الفلسطينية الولايات المتحدة وإسرائيل بعدم رغبتهما الفعلية في إنهاء الحرب، والسعي عبر المفاوضات إلى كسب الوقت، على أمل أن يحقق نتنياهو أهدافه عبر القتال.

في المقابل، تحمّل الولايات المتحدة حماس مسؤولية عدم التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار، وهو ما تنفيه الحركة.

المصدر : الجزيرة مباشر