الجيش: الدعم السريع يقتل أكثر من 100 شخص وسط السودان (فيديو)

اتهم مجلس السيادة السوداني، الأربعاء، قوات الدعم السريع بارتكاب “مجزرة بشعة” أسفرت عن مقتل أكثر 100 مدني في قرية ود النورة بولاية الجزيرة وسط السودان.

وقال مجلس السيادة في بيان “ندين جريمة الدعم السريع في ولاية الجزيرة، وندعو قيادة هذه القوات إلى التوقف فورًا عن ارتكاب مزيد من الجرائم بحق الأبرياء”.

ودعا البيان “المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان لإدانة جريمة ولاية الجزيرة، ومحاسبة مرتكبيها من قوات الدعم السريع”.

وأظهرت لقطات متداولة عشرات الجثامين في الأكفان بالقرية جرّاء الهجوم.

ونشر حساب لجان مقاومة ود مدني على فيسبوك ما قال إنها لحظة الهجوم على القرية، مضيفا أن قوات الدعم السريع استخدمت المدافع الثقيلة في هجومها.

ومنذ منتصف إبريل/نيسان 2023، يخوض الجيش بقيادة رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان و”الدعم السريع” بقيادة محمد حمدان دقلو “حميدتي” حربًا خلّفت نحو 15 ألف قتيل وأكثر من 8 ملايين نازح ولاجئ، وَفق الأمم المتحدة.

وتزايدت دعوات أممية ودولية إلى تجنيب السودان كارثة إنسانية قد تدفع الملايين إلى المجاعة والموت، جرّاء نقص الغذاء بسبب القتال الذي امتدّ إلى 12 ولاية بالبلاد من أصل 18 ولاية.

المصدر : الجزيرة مباشر