انتحار جندي إسرائيلي بعد استدعائه للقتال في غزة للمرة الثانية

الجندي الإسرائيلي إليران مزراحي
الجندي إليران مزراحي (هيئة البث الإسرائيلية)

ذكرت هيئة البث العامة الإسرائيلية أن جنديًّا قاتل في قطاع غزة لمدة 78 يومًا، انتحر بعد استدعائه للمرة الثانية للمشاركة في القتال.

وأضافت الهيئة في تقرير، اليوم الأحد، أن الجندي إليران مزراحي (40 عامًا) كان سائق جرافة من نوع “دي 9″، وشارك في الحرب على غزة منذ اليوم الأول، ثم جرى تسريحه أخيرًا.

وأشار التقرير إلى أن مزراحي -وهو أب لأربعة أطفال- كان يعاني اضطراب ما بعد الصدمة، وأنهى حياته يوم الجمعة الماضي بعد تلقيه أمر استدعاء للقتال في رفح، قبل يومين فقط من الموعد المحدَّد للمشاركة في القتال.

وأفاد التقرير بأن والده طالب بإقامة جنازة عسكرية لابنه ودفنه في مقبرة عسكرية، إلا أن السلطات رفضت ذلك بحجة أنه لم يكن جنديًّا وقت انتحاره في منزله.

المصدر : هيئة البث الإسرائيلي