طولكرم.. 4 شهداء بقصف من مسيّرة إسرائيلية لمخيم نور شمس (فيديو)

سُمع دوي انفجار ضخم

استشهد أربعة شبان فلسطينيين، الليلة، في قصف طائرة احتلال مسيّرة لمخيم نور شمس شرق طولكرم شمالي الضفة الغربية.

وذكرت مصادر بمستشفى الشهيد ثابت ثابت الحكومي في طولكرم، لوكالة الأنباء الفلسطينية، أن أربعة شبان استشهدوا متأثرين بإصاباتهم بعد استهدافهم بصاروخ من طائرة مسيّرة إسرائيلية، أثناء وجودهم وسط مخيم نور شمس.

وأفادت وزارة الصحة بأن الشهداء هم: يزيد صاعد عادل شافع (22 عامًا) ونمر أنور أحمد حمارشة (25 عامًا) ومحمد ياسر رجا شحادة (20 عامًا) ومحمد حسن غنام كنوح (22 عامًا).

انفجار ضخم

وأشارت الوكالة الفلسطينية إلى أن انفجارًا ضخمًا سُمع دويه في مدينة طولكرم، بعد إطلاق طائرة احتلال مسيّرة صاروخًا على حارة البطاقة وسط المخيم.

وباستشهاد الشبان الأربعة، يرتفع عدد شهداء محافظة طولكرم خلال 24 ساعة إلى 6، بعد استشهاد المواطنة نسرين ضميري والطفل محمد سرحان خلال اقتحام الاحتلال مدينة طولكرم ومخيم نور شمس، الاثنين.

وكانت الشهيدة ضميري قد قضت متأثرة بإصابتها بشظايا صاروخ في الرقبة والظهر، إثر قصف مسيّرة للاحتلال موقعًا عند مدخل مخيم طولكرم، بينما استشهد الطفل سرحان جراء إصابته بعيار ناري في الرأس، وذلك خلال اقتحام قوات الاحتلال مدينة طولكرم ومخيم نور شمس في عدوان استمر أكثر من 7 ساعات، عاثت فيه دمارًا وتخريبًا في البنية التحتية وممتلكات المواطنين.

ويوم الأحد الماضي، استشهد الشاب سعيد عزت جابر (24 عامًا) وأصيب 5 آخرون بينهم اثنان بحالة خطرة، بعد أن قصفت طائرة احتلال مسيّرة منزلًا في حارة المنشية بمخيم نور شمس.

وارتفع عدد الشهداء في الضفة الغربية منذ بدء العدوان على غزة في 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، إلى 560 شهيدا، بينهم 136 طفلا، بالإضافة إلى نحو 5300 مصاب.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالة الأنباء الفلسطينية