بالصواريخ.. كتائب المجاهدين تستهدف جنود الاحتلال الإسرائيلي في محور نتساريم (فيديو)

أعلنت كتائب المجاهدين الجناح العسكري لحركة المجاهدين الفلسطينيين أنها استهدفت تموضعا لجنود الاحتلال الإسرائيلي في “محور نتساريم” بالصواريخ ضمن معركة طوفان الأقصى.

وقالت الكتائب في بيان عبر قناتها على تليغرام “مشاهد من استهداف مجاهدي كتائب المجاهدين تموضعًا لجنود العدو الصهيوني فيما يسمى محور نتساريم بالصواريخ”.

ومحور نتساريم أو مفرق الشهداء هو ممر يفصل مدينة غزة وشمالها عن المنطقة الوسطى وجنوب قطاع غزة، سمي باسم مستوطنة كانت قائمة قبل عام 2005 في مكانه، وأطلق عليه مفرق الشهداء لكثرة الشهداء الذين ارتقوا فيه خلال الأيام الأولى من انتفاضة الأقصى، وبينهم الطفل محمد الدرة.

قصف ناحل عوز

من جانبها قالت كتائب شهداء الأقصى في بيان عبر قناتها على تليغرام “قصفنا اليوم في موقع ناحل عوز العسكري شرق غزة برشقة صاروخية من نوع 107”.

وكانت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي قد قالت في عدة بيانات أمس الأحد إنها قصفت بوابل من قذائف الهاون جنود وآليات الاحتلال المتوغلة في حي الشجاعية شرق غزة.

كما قصفت بالاشتراك مع ألوية الناصر صلاح الدين تحشدات الاحتلال في موقع ناحل عوز العسكري برشقة صاروخية.

وعلى صعيد المعارك في رفح قالت السرايا “نخوض اشتباكات ضارية مع جنود العدو الصهيوني بالأسلحة المناسبة والمضادة للدروع في مناطق التوغل غرب مدينة رفح جنوب القطاع”.

وفي بيان آخر قالت “قصفنا بقذائف الهاون النظامي جنود العدو المتمركزين عند بوابة معبر رفح ومحيطها”.

استهداف 3 دبابات وناقلة جند

وقالت كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) أمس الأحد إن مقاتليها استهدفوا دبابة “ميركفاه 4” بقذيفة “الياسين 105” في شارع بغداد بحي الشجاعية شرق مدينة غزة.

وفي رفح استهدفت القسام دبابة “ميركافا 4” بالعمل الفدائي باستخدام عبوة “شواظ” قرب مسجد عبد الله بن عمر جنوب حي تل السلطان بمدينة رفح جنوب القطاع.

كما استهدفت كتائب القسام دبابة “ميركافا 4” وناقلة جند إسرائيليتين بقذائف “الياسين 105” وسط حي تل السلطان بمدينة رفح جنوب القطاع.

وتشنّ إسرائيل منذ 7 أكتوبر الماضي، حربا مدمرة بدعم أمريكي، على غزة، أسفرت عن 38153 شهيدا و87828 مصابا، معظمهم أطفال ونساء، وما يزيد على 10 آلاف مفقود وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة عشرات الأطفال.

المصدر : الجزيرة مباشر