بعد تقدمه في الانتخابات.. قيادات من اليسار الفرنسي: سنعترف بدولة فلسطين قريبا (فيديو)

نتيجة مفاجئة لليمين المتطرف، وهتافات “فلسطين حرة”

قالت قيادات من تحالف اليسار في فرنسا إنها ستعترف بدولة فلسطين قريبًا، وذلك في خطاب النصر بعد أن أظهرت التقديرات الأولية لنتائج التصويت في الجولة الثانية للانتخابات التشريعية تصدّر التحالف متقدمًا على معسكر الرئيس إيمانويل ماكرون، ثم اليمين المتطرف.

“في أسرع وقت ممكن”

وقال جان لوك ميلونشون، زعيم “الجبهة الشعبية الجديدة” ومؤسس حزب “فرنسا الأبية”، إن على رئيس الوزراء المقبل أن يتوافق مع رئيس البلاد على الاعتراف بدولة فلسطين في أسرع وقت ممكن.

أما رئيسة الكتلة النيابية للحزب ماتيلد بانو فقالت إنه سيتم الاعتراف بدولة فلسطين خلال الأسبوعين المقبلين.

وحسب استطلاعات الرأي، لم تحصل أي كتلة على غالبية مطلقة في الجمعية الوطنية.

وتوقعت استطلاعات الرأي فوز تحالف اليسار، الذي يضم اليسار المتطرف والاشتراكيين والخضر، بما يتراوح بين 172 و215 مقعدًا من أصل 577 مقعدًا، فيما توقعت أن يحصل تحالف الرئيس ماكرون، المنتمي لتيار الوسط، على ما يتراوح بين 150 و180 مقعدًا، وأن يحصل حزب التجمع الوطني على ما بين 115 إلى 155 مقعدًا.

نتيجة مفاجئة لليمين المتطرف

وتمثل هذه النتيجة مفاجأة كبيرة لليمين المتطرف، الذي يقوده حزب “التجمع الوطني” بزعامة مارين لوبان، بعد أن توقعت استطلاعات الرأي قبل الانتخابات فوزه بفارق مريح.

وتصدر التجمع الوطني وحلفاؤه نتائج الدورة الأولى بفارق كبير (33%)، متقدما على تحالف اليسار “الجبهة الشعبية الوطنية” (28%) والمعسكر الرئاسي، الذي يمثل يمين الوسط، (20%) من الأصوات.

وأعلن الرئيس إيمانويل ماكرون حل الجمعية الوطنية، ودعا إلى انتخابات مبكرة بعد هزيمة حزبه في انتخابات البرلمان الأوروبي الشهر الماضي.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات