مقتل إسرائيليَّين جراء قصف صاروخي من لبنان على الجولان (فيديو)

قُتل إسرائيليان وسط الجولان السوري المحتل، مساء الثلاثاء، جراء قصف صاروخي من لبنان، وفق مصادر إعلام إسرائيلية.

وقالت خدمة الإسعاف الإسرائيلية (نجمة داود الحمراء) في بيان “قُتل شخصان بإصابة مباشرة لسيارة وسط الجولان”.

وفي وقت سابق، قالت إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي إن الشخصين أصيبا بجروح بالغة جراء إصابة سيارتيهما بصاروخ أُطلِق من لبنان، قبل أن يتأكد مقتلهما لاحقا. ولم توضح ما إذا كان القتيلان عسكريَّين أم لا.

وأشارت الإذاعة كذلك إلى اندلاع حرائق في منطقة وسط الجولان السوري المحتل جراء سقوط الصواريخ القادمة من لبنان.

وقالت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الخاصة إنه تم رصد إطلاق أكثر من 30 صاروخا في أحدث قصف من لبنان باتجاه الجولان السوري المحتل.

في المقابل، قال حزب الله في بيان إنه قصف على دفعات مقر قيادة فرقة الجولان 210 (بالجيش الإسرائيلي) ‏في قاعدة نفح، بعشرات من صواريخ الكاتيوشا.

والثلاثاء، نشر حزب الله تسجيل فيديو تضمّن مشاهد قال إنها التُقطت بواسطة طائرة استطلاع، وتُظهر مواقع عسكرية وأمنية لإسرائيل في الجولان السوري المحتل.

وأوضح الحزب أن القصف جاء ردا على الاغتيال الذي “نفذه العدو على طريق (دمشق – بيروت)” اليوم الثلاثاء، في إشارة إلى أبو الفضل قرنبش المرافق السابق للأمين العام لحزب الله حسن نصر الله.

ونعى الحزب في بيان ياسر نمر قرنبش (أمين) مواليد عام 1970 من بلدة زوطر الشرقية، كما نعى في بيان سابق علي حسين ويزاني (علي الأكبر) مواليد عام 1989 من بلدة شقرا جنوبي لبنان.

ومن المقرر أن يتحدث نصر الله، غدا الأربعاء، في حفل تأبين قيادي عسكري بارز من الحزب قُتل الأسبوع الماضي بضربة إسرائيلية.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات