صلاة الاستخارة تحسم مصير معلول مع تونس

لاعبو منتخب تونس والجهاز الفني بقيادة نبيل معلول وهم يقومون بقراءة سورة الفاتحة قبيل خوضهم مباراة إنجلترا
لاعبو منتخب تونس والجهاز الفني بقيادة نبيل معلول وهم يقومون بقراءة سورة الفاتحة قبيل خوضهم مباراة إنجلترا

قال نبيل معلول المدير الفني للمنتخب التونسي إن صلاة الاستخارة ستحسم مصيره في البقاء بمنصبه أو الرحيل عقب نهاية مشوار “نسور قرطاج” ببطولة كأس العالم لكرة القدم في روسيا.

جاءت تصريحات معلول التليفزيونية عقب فوز تونس على بنما بهدفين لهدف أمس في الجولة الثالثة والأخيرة للمجموعة السابعة من المونديال.

وأكد معلول “لا أعلم مصيري الآن، سأصلي صلاة الاستخارة وبعدها سأحدد بقائي في منصبي كمدير فني لتونس أو الرحيل”.

وأضاف “أشكر اللاعبين على المجهود الذي بذلوه خلال اللقاء، فقد سيطرنا على وسط الملعب في شوط المباراة الثاني، ولم يكن أمامنا خيار سوى تحقيق الفوز”.

وأوضح معلول “لابد أن نعترف بأنه كانت هناك فوارق بيننا وبين إنجلترا وبلجيكا، ونجحنا في تخطي الآثار النفسية السيئة التي تعرضنا لها عقب المباراتين، وتمكنا من تحقيق الفوز على بنما”.

وبفوز أمس، ارتفع رصيد تونس إلى 3 نقاط في المركز الثالث، فيما تذيلت بنما الترتيب بلا رصيد من النقاط، حيث تصدرت بلجيكا الترتيب برصيد 9 نقاط بفارق ثلاث نقاط عن إنجلترا.

ولم يتمكن المنتخب التونسي منذ مونديال 1978 من تحقيق انتصار عندما فاز وقتها على المكسيك ليصبح وقتها أول منتخب إفريقي يحقق الفوز في العرس العالمي، ومنذ ذلك الوقت غابت الانتصارات عن “نسور قرطاج”.

ويعد انتصار أمس هو الانتصار الثاني لنسور تونس في تاريخ مشاركاتهم بالمونديال.

المصدر : الأناضول