ميسي يقود الأرجنتين للفوز على كندا والتأهل لنهائي كوبا أمريكا

ميسي يقود الأرجنتين للفوز على كندا والتأهل لنهائي كوبا أمريكا
ميسي يقود الأرجنتين للفوز على كندا والتأهل لنهائي كوبا أمريكا (رويترز)

هز خوليان ألفاريز وليونيل ميسي الشباك، ليقودا الأرجنتين حاملة اللقب إلى الفوز بهدفين نظيفين على كندا في نيوجيرزي الليلة الماضية، والتأهل إلى نهائي كأس كوبا أمريكا لكرة القدم.

وستواجه الأرجنتين منتخب أوروغواي أو كولومبيا في النهائي يوم الأحد في فلوريدا، وهي مباراة قد تمثل الفرصة الأخيرة لحصد الألقاب للعديد من اللاعبين الكبار في الفريق، بما في ذلك ميسي وأنخيل دي ماريا ونيكولاس أوتامندي.

وقال ميسي لشبكة (تي واي سي سبورتس) “دعونا نستمتع بما نعيشه الآن مع المنتخب الوطني، ليس من السهل أن نصل إلى النهائي مرة أخرى وأن نتنافس مجددا على اللقب”.

وأضاف “أعيش اللحظة مثلما أفعل أخيرا. أستمتع بها كثيرا وأدرك، كما هو الحال مع دي ماريا وأوتامندي أن هذه ستكون المعركة الأخيرة”.

وحققت الأرجنتين رقما قياسيا مشتركا بحصولها على 15 لقبا في كأس كوبا أمريكا، وبلغت النهائي 6 مرات في آخر ثماني نسخ، لكن كندا تسببت لها في مشكلات حقيقية خلال أول 20 دقيقة عندما سدد جيكوب شافلبورج مرتين خارج المرمى من مواقع واعدة.

لكن بعد امتصاص الضغط المبكر، تقدمت الأرجنتين حين توغل ألفاريز بين اثنين من المدافعين ليسجل بشكل رائع في الدقيقة 22.

وسيطرت الأرجنتين -الفائزة بكأس العالم 2022 في قطر، والتي تتصدر تصنيف الاتحاد الدولي (فيفا) للمنتخبات- على الكرة تدريجيا، وأتيحت لميسي فرصة مضاعفة النتيجة في الدقيقة 44 عندما وجد مساحة داخل منطقة الجزاء قبل أن يسدد الكرة بعيدا.

وكادت كندا تدرك التعادل على عكس سير اللعب في الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول، عندما أفلت جوناثان ديفيد من رقيبه لكن تسديدته من مسافة قريبة اصطدمت مباشرة بالحارس إميليانو مارتينيز.

وعانى ميسي إصابة عضلية في وقت سابق من البطولة، لكنه بدا منتعشا في أمسية حارة ورطبة في ملعب ميتلايف.

ميسي يحقق أرقاما قياسية

وسجل الهدف الثاني للأرجنتين في الدقيقة 51 عندما لمس بقدمه الكرة لتدخل شباك حارس كندا ماكسيم كريبو بعد تسديدة من داخل المنطقة لزميله إنزو فرنانديز.

وبهذا الهدف أصبح ميسي يحتل المركز الخامس في قائمة هدافي كوبا أمريكا على مر العصور متساويا مع باولو جيريرو من بيرو والتشيلي إدواردو فارجاس برصيد 14 هدفا.

كما جعله هدفه رقم 109 مع الأرجنتين يتفوق على الإيراني علي دائي، ليحتل المركز الثاني في قائمة الهدافين الدوليين على مر العصور. ويتأخر ميسي عن كريستيانو رونالدو فقط، الذي سجل 130 هدفا للبرتغال.

المصدر : رويترز