تركيا تهزم النمسا 2-1 وتضرب موعدا مع هولندا في دور الثمانية ببطولة أوروبا (فيديو)

تركيا عززت تقدمها بالهدف الثاني في الدقيقة 59 وسجله ديميرال من ضربة رأس إثر ركلة ركنية من أردا غولر (رويترز)

سجل ميريه ديميرال هدفين جاء أولهما بعد ثوان من صفارة البداية ليقود تركيا إلى الفوز (2-1) على النمسا، مساء الثلاثاء، والتأهل للقاء هولندا في دور الثمانية ببطولة أوروبا لكرة القدم 2024 المقامة حاليا في ألمانيا.

وتفوقت النمسا في الاستحواذ على الكرة في أغلب فترات المباراة كما تفوقت في الجانب الهجومي والتسديدات، لكن تركيا كانت الأكثر استغلالا للفرص وحافظت على تقدمها بالصمود أمام الضغط الهجومي الشرس للنمسا في الدقائق الأخيرة من المباراة التي أقيمت في لايبزيج.

وجاء هدفا تركيا إثر ركلتين ركنيتين من أردا غولر، وسجلهما ميريه ديميرال في الدقيقتين الأولى و59، ثم ردت النمسا بهدف وحيد سجله ميخائيل غريغوريتش في الدقيقة 66.

وتلتقي تركيا في دور الثمانية، السبت المقبل، في برلين مع هولندا التي تأهلت بالفوز (3-0) على رومانيا في وقت سابق الثلاثاء.

هدف مبكر

بدأت المباراة بإيقاع لعب سريع ونشاط هجومي من الجانبين، وأشعلت تركيا الأجواء مبكرا عندما افتتحت التسجيل في الدقيقة الأولى، إذ أرسل غولر كرة من ركنية ارتبك الدفاع والحارس في محاولة تشتيتها لتصل إلى ديميرال الذي سددها بقوة داخل الشباك معلنا تقدم تركيا بهدف.

وكادت النمسا تتعادل خلال دقائق معدودة إذ سدد كريستوف باومجارتنر كرة زاحفة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة الثالثة لكنها مرت بجوار القائم مباشرة، ثم كافح الدفاع التركي في التصدي لعرضية خطيرة مرت أمام خط المرمى في الدقيقة الخامسة.

وواصل منتخب النمسا ضغطه الهجومي المكثف ليحاصر منافسه في وسط ملعبه لدقائق، بينما ظهرت الثقة على أداء تركيا بعد هدف التقدم، وحولت تركيزها إلى التأمين الدفاعي مع توخي الحذر وعدم التعجل في البحث عن الفرص.

وبمرور الوقت، تخلت تركيا عن التكتل الدفاعي وتقدمت للهجوم سعيا لتعزيز تقدمها، وكاد ديميرال يضيف الهدف الثاني عندما قابل كرة من ركلة ركنية بضربة رأس لكن الكرة مرت فوق العارضة مباشرة.

هجوم مكثف

وبدأت النمسا الشوط الثاني بنشاط هجومي مكثف وتوالت محاولاتها لتقترب من التعادل في الدقيقة 51 عندما شنت هجمة منظمة انتهت بتمريرة طولية داخل منطقة الجزاء إلى القائد ماركو أرناوتوفيتش الذي سدد دون تردد لكن الحارس التركي ميرت غونوك تصدى للكرة ببراعة.

وعززت تركيا تقدمها بالهدف الثاني في الدقيقة 59، وسجله ديميرال من ضربة رأس إثر ركلة ركنية من أردا غولر.

ولم يستسلم منتخب النمسا وإنما كثف هجماته ليقلص الفارق في الدقيقة 66، إذ أرسل مارسيل زابيتسر الكرة من ركنية وهيأها شتيفان بوش برأسه إلى ميخائيل غريغوريتش الذي أسكنها الشباك بقدمه مقلصا تقدم تركيا إلى 2-1.

وهاجم منتخب النمسا بكل قوته في الدقائق الأخيرة من المباراة لكن تركيا كثفت تركيزها على الدفاع عن الشباك.

وحملت الثواني الأخيرة من الوقت بدل الضائع الكثير من الإثارة، إذ تصدى حارس النمسا لكرة خطيرة من باريش ألبير يلمز، كما تصدى حارس تركيا لضربة رأس مباغتة قوية من باومغارتنر كادت تسفر عن التعادل، لتنتهي المباراة بفوز تركيا 2-1.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات