قوات الاحتلال تعتدي على مرابطة جزائرية في المسجد الأقصى وتخلع حجابها (فيديو)

تخللت الاقتحامات اعتداءات من الشرطة الإسرائيلية على فلسطينيين (رويترز)

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلا مصورا يظهر اعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي على شاب وشقيقته يحملان الجنسية الفرنسية وهما من أصل جزائري، خلال اقتحام المسجد الأقصى، أمس الخميس.

ويظهر الفيديو اقتياد عناصر من قوات الاحتلال للمرابطة الجزائرية خارج باحات المسجد الأقصى والاعتداء عليها وخلع حجابها.

وفي يوم أمس الخميس، اقتحم مئات المستوطنين الإسرائيليين المسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة، بحراسة مشددة من الشرطة.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس إن 792 مستوطنا اقتحموا المسجد الأقصى، 599 منهم دخلوه صباحا و193 مساءً.

وتخللت الاقتحامات اعتداءات من قبل الشرطة الإسرائيلية على فلسطينيين، احتجّوا على تلك الاقتحامات.

واعتدت قوات الاحتلال بالضرب والسحل على عدد من المرابطات في المسجد الأقصى.

وذكرت “الأوقاف” الإسلامية، في تصريح سابق، أن الشرطة الإسرائيلية “اعتقلت نحو 50 فلسطينيا من ساحات المسجد”.

وقال شهود عيان إن عناصر الشرطة الإسرائيلية اعتدوا بالضرب على مصلين خلال اقتحام المسجد، وأطلقوا الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع على مصلين في المصلى القبلي الذي كان يرابط فيه عشرات المصلين.

وكانت جماعات استيطانية إسرائيلية قد دعت إلى تنفيذ اقتحامات واسعة للمسجد الأقصى، بمناسبة ما يسمى ذكرى تأسيس إسرائيل الذي يصادف الخميس.

وأعلنت هذه الجماعات اعتزامها رفع العلم الإسرائيلي، وترديد النشيد الوطني الإسرائيلي خلال الاقتحامات.

المصدر : الأناضول + الجزيرة مباشر