الجزيرة مباشر ترصد محاولات الأهالي استخراج جثامين شهداء في غزة بمعدات يدوية بسيطة (فيديو)

رصدت كاميرا الجزيرة مباشر محاولات الأهالي استخراج جثامين شهداء بمعدات يدوية بسيطة من منزل مدمر في منطقة مشروع بيت لاهيا شمالي قطاع غزة.

يحاول سكان أحد المنازل في المنطقة، التي دمرها طيران الاحتلال، استخراج جثامين شهداء لا تزال تحت الأنقاض.

وتظهر الصور حجم الدمار الواسع والكبير جراء القصف بالصواريخ حيث هدم أكثر من منزل. وقال مراسل الجزيرة مباشر إن المنطقة كلها مدمرة جراء القصف، إضافة إلى تجريفها أثناء تقدم آليات الاحتلال في طريق وصولها لمستشفى كمال عدوان.

ويحاول سكان المنزل الوصول للشهداء باستخدام مطارق يدوية بعد أن عجزت طواقم الدفاع المدني من الوصول إلى المكان وقلة الإمكانيات. ويتوقع أن 8 جثامين لا تزال تحت ركام المنزل الذي دمره الاحتلال على رؤوس ساكنيه.

وقال أبو ضياء الكحلوت أحد أفراد العائلة المنكوبة للجزيرة مباشر: نحاول قدر استطاعتنا استخراج جثة أي شهيد، حيث بقي أكثر من 8 جثث تحت ركام هذا المنزل.

وأضاف: هذا بيت أختي وكان لديهم نازحون يبحثون عن الأمان إخوتي وأزواجهم وأولادهم وتم استهداف المنزل دون سابق إنذار فاستشهدوا جميعا 18 شخصًا.

وعن مشاعر الألم بسبب عدم استخراج الجثث يقول: كل يوم نعيش في عذاب بسبب عدم استخراج جثامينهم، لأن إكرام الميت دفنه، بدنا نلقي نظرة الوداع عليهم قبل ما يتحللوا ولو نحضن رفاتهم وعظمهم.

وعن نقص الإمكانيات اللازمة، قال: طواقم الدفاع ما بيدهم حيلة معداتهم قصفت أفرادهم استهدفوا لا يوجد وقود، حصار وجوع وقتل وتشريد.

ويشن جيش الاحتلال الإسرائيلي منذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، حربًا مدمرة على غزة خلّفت 24448 شهيدًا و61504 جريحًا 70% منهم من الأطفال والنساء وتسببت بنزوح أكثر من 85% من سكان القطاع البالغ عددهم 2.3 مليون نسمة. ​​​​​​​

المصدر : الجزيرة مباشر