السلطات التركية تكشف تفاصيل عن منفذي هجوم كنيسة سانتا ماريا في إسطنبول

الشرطة التركية في موقع إطلاق نار على شخص في كنيسة إيطالية في تركيا
فرق الأمن التركية نفذت أكثر من 30 مداهمة عقب الهجوم، أوقفت خلالها 47 شخصًا (الفرنسية)

أعلن وزير الداخلية التركي علي يرلي قايا إلقاء القبض على منفذي هجوم كنيسة سانتا ماريا في منطقة صاري يير بإسطنبول.

وقال يرلي قايا في منشور عبر منصة إكس “تم القبض على المشتبه بهما في جريمة القتل التي تسببت في وفاة مواطننا تونجر جيهان، أثناء قداس الأحد في كنيسة سانتا ماريا بمنطقة صاري يير صباح اليوم”.

وهنأ يرلي قايا مديرية أمن إسطنبول وأفراد الشرطة على العملية الناجحة.

ولاحقًا، كشف يرلي قايا في مؤتمر صحفي أن فرق الأمن نفذت أكثر من 30 مداهمة عقب الهجوم، أوقفت خلالها 47 شخصًا.

وأوضح أن الفرق ألقت القبض على المشتبه بهما في الجريمة، وأن أحدهما من طاجيكستان والآخر من روسيا، ويعتقد أنهما ينتميان لتنظيم الدولة.

وكانت مديرية أمن إسطنبول أطلقت عملية للقبض على منفذي الهجوم الذي وقع في كنيسة سانتا ماريا أثناء قداس الأحد.

وفي وقت سابق الأحد، ذكر يرلي قايا عبر منصة إكس أن أحد المواطنين تعرض لهجوم مسلح من شخصين ملثمين أثناء مشاركته في قداس بكنسية سانتا ماريا في إسطنبول، ما أدى إلى وفاته.

وفي ديسمبر/كانون الأول الماضي، أوقفت القوات الأمنية التركية 32 شخصًا يشتبه بارتباطهم بأعضاء في تنظيم الدولة كانوا يخططون لشنّ هجمات على كنائس ودور عبادة يهودية والسفارة العراقية.

وكثّفت تركيا في الأشهر الأخيرة عملياتها ضد أعضاء تنظيم الدولة الذي كان قد تبنّى عددا من الهجمات الدامية في تركيا.

المصدر : وكالات