جنود إسرائيليون مصابون يروون لنتنياهو ما حدث معهم في غزة (فيديو)

روى جنود إسرائيليون لرئيس حكومتهم بنيامين نتنياهو ما حدث معهم خلال مشاركتهم في المعارك مع فصائل المقاومة في قطاع غزة، وحكوا قصص إصابتهم من قبل عناصر المقاومة ومقتل زملائهم.

وقال أحد الجنود خلال اللقاء إن مهمته كانت في التوثيق العملياتي رفقة الناطق باسم الجيش.

وأوضح أنه انضم إلى وحدة الهندسة 614، وكانوا ذاهبين مشيًا على الأقدام باتجاه جباليا، وهناك أطلقت عليهم قذيفة “آر بي جي” من الخلف لترديهم بين قتيل وجريح.

جندي آخر قال “عملنا طوال الليل وفي الصباح كانت هناك فرقة عسكرية تحتنا، تلقينا قذيفة (آر بي جي)، داخل الغرفة قتل جنديان وأصيب 3 إصابة خفيفة”.

وأضاف “أنا أصبت إصابة بالغة، ثم زحفت إلى إحدى الغرف ووضعت ضمادة على نفسي، والطاقم أخذنا إلى الأعلى من خلال مركبة هامر ومن ثم خلال مروحية.. لم أفقد الوعي وأنقذوا ساقي هذه”.

وقال أحد الجنود إنهم دخلوا غزة ولم يتوقفوا عن القتال لمدة أسبوعين كاملين، وأضاف “في ذات مرة كنا بحثنا عن فتحة نفق، عرفنا أنه سيتم شن هجمة علينا، ووجدنا فتحة نفق داخل مبنى والمبنى كان مفخخًا وتم تفجيره بنا، كانت عبوة ناسفة قوية”.

وأوضح أن العبوة الناسفة قتلت 4 من الجنود وأصيب 5 آخرون إصابات بالغة، لافتًا إلى أنه بقي في وعييه حينها لكنه لا يتذكر ما جرى بعد ذلك.

واستنادًا إلى معطيات الجيش المنشورة على موقعه الرسمي، فقد وصل عدد الجنود والضباط الجرحى منذ بداية الحرب في 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي إلى 2812.

وأعلن الجيش الإسرائيلي ارتفاع عدد الجنود والضباط القتلى منذ بداية الحرب إلى 561، بينهم 224 منذ بداية الحرب البرية في قطاع غزة.

المصدر : الجزيرة مباشر