الأونروا تنشر مشاهد لدمار تعرّض له أحد مراكزها الصحية شمالي غزة (فيديو)

نشرت وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، الاثنين، تسجيلات لحجم الدمار الذي خلفته الغارات الإسرائيلية على مبانيها والأحياء السكنية في قطاع غزة.

وأظهرت التسجيلات التي نشرتها الأونروا على صفحتها بموقع “إكس” مباني مدمرة وأحياءً مهدمة.

وعلّقت الوكالة على التسجيلات “في شمالي قطاع غزة، حجم الدمار والخسائر مذهل”.

وأضافت “تُظهر هذه اللقطات واحدًا من المراكز الصحية التابعة للأونروا. لم يتبق شيء. هذا مستوى غير مسبوق من الدمار والتهجير القسري، يحدث أمام أعيننا”.

وتتعرض الأونروا لهجمة إسرائيلية كبيرة سواء على مبانيها أو من خلال اتهامات بمشاركة بعض موظفيها في عمليات عسكرية ضد قوات الاحتلال.

وحتى 30 يناير/كانون الثاني الماضي، قررت 18 دولة والاتحاد الأوروبي تعليق تمويلها لـ”أونروا”، بناءً على مزاعم إسرائيلية بمشاركة 12 من موظفي الوكالة في عملية طوفان الأقصى.

واليوم الاثنين، كشف توماس وايت، مدير شؤون وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) في غزة، عن تعرُّض قافلة مساعدات لقصف إسرائيلي.

وأوضح وايت، في منشور عبر منصة إكس، أن القافلة كانت بانتظار التحرك لدخول شمالي قطاع غزة عندما تعرضت لنيران البحرية الإسرائيلية.

ونشر المسؤول الأممي صورتين للشاحنة المتضررة، مؤكدًا أنه لا توجد أي إصابات.

وأُسست “الأونروا” بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1949، وتم تفويضها بتقديم المساعدة والحماية للاجئين في مناطق عملياتها الخمس، الأردن وسوريا ولبنان والضفة الغربية وقطاع غزة، حتى التوصل إلى حل عادل لمشكلتهم.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات