بلينكن يعلق على رد حماس بشأن الصفقة المحتملة مع الاحتلال

وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن (الفرنسية)
وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن (الفرنسية)

اعتبر وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، الأربعاء، أنه لا يزال هناك “مكان لاتفاق” بين إسرائيل وحركة حماس، وذلك بعد تصريحات شديدة اللهجة أدلى بها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وقال بلينكن “هناك أمور من الواضح أنها غير مقبولة في رد حماس. نعتقد أن ذلك يفسح مكانا للتوصل إلى اتفاق، ونحن نعمل على ذلك من دون كلل حتى التوصل إليه”.

وكان نتنياهو قد قال في وقت سابق الأربعاء إن “جنودنا يقاتلون حاليًّا في خان يونس.. لقد أمرنا قوات الدفاع الإسرائيلية بتحضير عملية في رفح، وكذلك في مخيمين (للنازحين)، آخر المعاقل المتبقية لحماس”.

وأضاف “النصر في متناول اليد. هذا الأمر لا يمكن قياسه بأعوام وعقود، إنه مسألة أشهر”.

ومن دون أن يبلغ حد المطالبة بعدم تنفيذ عملية عسكرية في رفح، دعا وزير الخارجية الأمريكي إلى إعطاء الأولوية للمدنيين في المدينة التي تعجّ بمئات الآلاف من النازحين الفلسطينيين بجنوب قطاع غزة.

وقال بلينكن للصحفيين إن أي “عملية عسكرية تقوم بها إسرائيل يجب أن تأخذ المدنيين في الاعتبار، أولا وقبل كل شيء”.

وأشار إلى أنه حذر نتنياهو وحكومته من أفعال تؤجج التوترات.

وأوضح: “في محادثاتي اليوم مع رئيس الوزراء وكبار المسؤولين، أثرت أيضًا مخاوفنا العميقة بشأن التصرفات والتصريحات، بما في ذلك تصريحات المسؤولين الحكوميين، التي تؤجج التوترات وتقوض الدعم الدولي وتفرض قيودًا أكبر على أمن إسرائيل”.

واعتبر بلينكن، أن “العمليات الإسرائيلية التي جاءت ردًّا على هجوم حماس المميت في 7 أكتوبر، مبررة بشكل تام”.

المصدر : وكالات