في ذكرى الإسراء والمعراج.. تنكيل واعتقال بمقدسيين ومقدسيات أرادوا إحياء الليلة (فيديو)

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي 10 فلسطينيين بينهم طفل و6 فتيات من المسجد الأقصى خلال فعاليات إحياء ذكرى “الإسراء والمعراج” داخل باحات المسجد الأقصى.

وأفاد محامي مركز معلومات وادي حلوة سراج أبو عرفة أن الفتيات تم اقتيادهن إلى مركز شرطة القشلة، مشيرا إلى أن مصير الفتيات سيتحدد بعد انتهاء التحقيق معهن.

وفرضت قوات الاحتلال الإسرائيلي حواجز عسكرية، بالقرب من المسجد الأقصى المبارك، للتضييق على الفلسطينيين ومنعهم من إحياء ذكرى الإسراء والمعراج التي اعتادوا الاحتفال بها كل عام.

أوضحت أم محمد شيوخي للجزيرة مباشر، أن قوات الاحتلال الإسرائيلي منعت الشبان من الوصول إلى ساحات المسجد الأقصى المبارك، مشيرة إلى تعرض النساء لعمليات تفتيش دقيق على الحواجز العسكرية.

وأضافت أن قوات الاحتلال منعت الأطفال من الدخول بالألعاب إلى ساحات المسجد الأقصى.

كما أكدت آيات مصطفى قبيل اعتقالها أن قوات الاحتلال أجبروها على المرور من عدة حواجز، حتى تصل إلى المسجد الأقصى.

وقالت ألمى مصطفى للجزيرة مباشر قبيل اعتقالها أيضا إن شرطة الاحتلال رفضت توزيع الحلويات على روح شقيقها الشهيد محمد مصطفى.

وأشارت “أم ربيع” إلى تكبدها معاناة كبيرة خلال مرورها على الحواجز التي نصبتها الشرطة الإسرائيلية؛ لإعاقة وصول الفلسطينيين للمسجد الأقصى.

وكان مئات المواطنين، قد أحيوا ذكرى الإسراء والمعراج في المسجد الأقصى المبارك، رغم القيود الإسرائيلية وحصار المسجد منذ خمسة أشهر.

وتوافد المصلون، رغم الحواجز والقيود التي فرضتها سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

واقتصرت احتفالات هذا العام على عقد حلقات الذكر في مصليات الأقصى، ومواعظ دينية، ومدائح نبوية وأجواء روحانية.

المصدر : الجزيرة مباشر