بدء تفريغ المساعدات الإنسانية المرسلة بحرا إلى غزة (فيديو)

بدء تفريغ سفينة المساعدات القادمة من قبرص إلى غزة
بدء تفريغ سفينة المساعدات القادمة من قبرص إلى غزة (الفرنسية)

بدأت أول سفينة تحمل مساعدات إنسانية إلى قطاع غزة عبر ممر بحري من قبرص، تفريغ حمولتها البالغة 200 طن على ساحل القطاع الفلسطيني، الجمعة، بحسب ما أفادت متحدثة باسم المنظمة المسؤولة عن العملية.

وقالت ليندا روث إن منظمتها “وورلد سنتر كيتشن” (المطبخ المركزي العالمي) “تفرغ القاطرة التي توقفت الآن بمحاذاة الرصيف” المؤقت، بعدما جرتها سفينة منظمة “أوبن آرمز” التي أبحرت من قبرص.

من جهته، قال الجيش الإسرائيلي في بيان إن قواته “انتشرت لتأمين المنطقة”.

وأضاف الجيش أن “السفينة خضعت لفحص أمني كامل”.

وأبحرت “أوبن آرمز” من ميناء لارنكا القبرصي، الثلاثاء، متوجهة إلى غزة عبر ممر بحري إنساني، وتمثل شحنة 200 طن من المواد الغذائية (الأرز والدقيق والسلع المعلبة) وحوالي 300 ألف وجبة، وهي مقدمة من منظمة “وورلد سنتر كيتشن” غير الحكومية التي يديرها الطباخ الإسباني-الأمريكي خوسيه أندريس.

وتقوم حاليًا “وورلد سنتر كيتشن”، بتحميل حوالي 300 طن من المواد الغذائية على متن سفينة أخرى في لارنكا لم يتم حتى الآن إعلان موعد إبحارها.

وأعمال تمهيد الرصيف البحري تجري حاليًا في منطقة تقع تحت سيطرة القوات الإسرائيلية جنوب غرب غزة.

ومع دخول الحرب الإسرائيلية على غزة شهرها السادس، تتفاقم معاناة سكان القطاع ولا سيما مناطق الشمال والوسط، جراء حصار مشدد جعل الغذاء شحيحًا حتى باتوا على حافة مجاعة حقيقية.

وفي محاولة لتدارك الأزمة، تواصل دول عربية وأجنبية تعاونها من أجل إنزال المساعدات جوًا على مناطق شمالي القطاع، إلا أنها تظل غير كافية ولا تسد الاحتياجات العاجلة للفلسطينيين.

ومنذ 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023، تشن إسرائيل حربًا مدمرة على قطاع غزة بدعم أمريكي، خلّفت عشرات الآلاف من الضحايا المدنيين معظمهم أطفال ونساء، وكارثة إنسانية ودمارًا هائلًا بالبنية التحتية.

المصدر : الجزيرة مباشر + وكالات