غزة.. والدة طفلة تعاني ورما في الدماغ تناشد العلاج المتعذر في القطاع (فيديو)

تعاني الطفلة بيان ورمًا سرطانيًّا في الدماغ إضافة إلى مياه زائدة حول الرأس، ويتعذر علاجها في مستشفى كمال عدوان بسبب انعدام الإمكانات مع الحرب المتواصلة على الفلسطينيين في قطاع غزة منذ السابع من أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وبغصة وصفت أم بيان حال ابنتها الصحي المتدهور، وقالت إنها معرَّضة للوفاة في حال عدم التدخل الجراحي لاستئصال الورم الخبيث.

وأكدت والدة الطفلة أنهم اكتشفوا المرض قبل 8 أشهر، وقالت إن جيش الاحتلال الإسرائيلي حاصرهم في مجمع الشفاء الطبي لمدة أسبوع، ومنع دخول الدواء إليهم.

وأشارت الأم إلى أنهم أجروا ثلاث عمليات جراحية لطفلتها بالأمس، ولكنها بحاجة إلى عملية استئصال الورم، مضيفة أن ابنتها تعاني سوء التغذية وضعف المناعة نتيجة عدم توفر الغذاء والحليب في قطاع غزة بسبب الحرب الإسرائيلية.

وناشدت أم الطفلة بيان كل من يستطيع مد يد العون مساعدة ابنتها في العلاج، مشيرة إلى حقها في العيش كبقية أطفال العالم.

ويعاني القطاع الصحي في عموم غزة كارثة غير مسبوقة ولا سيما مع الاستهداف المباشر وغير المباشر للمستشفيات والطواقم الطبية من أطباء وممرضين ومسعفين منذ بداية الحرب الإسرائيلية على القطاع التي أسفرت حتى الآن عن أكثر من 33 ألف شهيد معظمهم أطفال ونساء.

المصدر : الجزيرة مباشر