إسحاق مشتهي.. مريض بمستشفى شهداء الأقصى يناشد للعلاج خارج غزة (فيديو)

يعاني الشاب الفلسطيني إسحاق مشتهى من داء “كرون” منذ بداية الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة، وهو نوع من أمراض الأمعاء الالتهابية التي يعاني صاحبها من المغص والإسهال الشديد والإرهاق ونقص الوزن وسوء التغذية.

وتحدث والد إسحاق عن أن ابنه يمكث الآن في مستشفى (شهداء الأقصى) بدير البلح، ويعاني من وضع صحي صعب نتيجة لتفاقم المرض في جسده وافتقاره إلى الرعاية الصحية لعدم توفر الدواء والغذاء الصحي والمياه الصالحة للشرب.

وأضاف أن ابنه أجرى عملية جراحية، وقام الأطباء بتركيب كيس للبراز على بعد (80 سم) من المعدة، إلا أن العملية لم تحسن من حالة ابنه، مشيرا إلى توقف بقية الأمعاء عن العمل.

وأشار إسحاق بحسرة إلى أنه كان يتمتع بصحة جيدة قبل الحرب، لكنه فجأة أصيب بهذا المرض، وازدادت حالته سوءا بسبب عدم توفر الغذاء الصحي في القطاع، مؤكدا أنه يعيش الآن على المحاليل الطبية.

وبعدما أكد له الأطباء أنه يمكن علاجه خارج القطاع، يطالب الشاب الفلسطيني إسحاق مشتهى بوقف الحرب وفتح المعابر ليتمكن من السفر وتلقي العلاج في الخارج.

المصدر : الجزيرة مباشر