أوكسفام: قرار محكمة هولندية ضد إسرائيل يلزم أوروبا

طائرة إف 35
طائرة إف 35 (رويترز)

قال المستشار السياسي لمنظمة المساعدة الإنسانية الدولية (أوكسفام) ديرك جان جالفينج، إنه يجب على الدول الأوروبية تطبيق قرار محكمة الاستئناف الهولندية بخصوص وقف بيع أجزاء من مقاتلة إف 35 لإسرائيل.

وأوكسفام هي أحد أطراف القضية المتعلقة بتعليق بيع أجزاء مقاتلات إف 35 إلى إسرائيل، حيث قضت محكمة الاستئناف في هولندا، أمس الاثنين، بوقف بيع قطع غيار المقاتلات بسبب انتهاكها القانون الإنساني الدولي.

وأفاد جالفينج بأنهم رفعوا دعوى قضائية ضد الحكومة الهولندية من قبل منظمات حقوق الإنسان لضمان امتثالها لالتزاماتها بموجب القانون الدولي، مضيفًا “نحن نعلم أن الأجزاء التي قدمتها الحكومة الهولندية تساهم في انتهاك خطير للقانون الإنساني الدولي”.

وأكد أنه يجب على جميع الدول الوفاء بالتزاماتها القانونية فيما يتعلق بتأثير قرارات محكمة الاستئناف في لاهاي على مبيعات قطع المقاتلات؛ لأن لديها التزامًا بالامتثال لاتفاقية جنيف واتفاقية تجارة الأسلحة.

وقال إنه يتعين على أوربا بأسرها اتخاذ موقف مشترك يتماشى مع القرار بشأن صادرات الأسلحة، فالاستنتاجات التي توصلت إليها المحكمة الهولندية يجب أن تؤثر أيضا في الدول الأخرى.

وأضاف أنه يتعين على الدول الأوروبية الأخرى من حيث المبدأ أن تتبنى قرار المحكمة في هولندا بتعليق المبيعات بسبب انتهاكات القانون الإنساني الدولي، ومن الناحية الفنية، يجب على جميع الدول الأوربية الالتزام بنفس القواعد القانونية.

وبخصوص تبعات القرار قال: أعتقد أن هذا القرار سيضغط على إسرائيل ويضع حدًّا لانتهاكات القانون الإنساني الدولي.

وفي بيان عقب قرار محكمة الاستئناف في لاهاي، ذكر مسؤولو الحكومة الهولندية أنهم سيستأنفون أمام المحكمة العليا الهولندية ضد القرار، وذلك تماشيًا مع تعليمات نائب وزير التجارة الخارجية والتعاون الإنمائي جيفري فان ليوين.

وجاء في البيان أن الحكومة تحترم وستنفذ قرار محكمة الاستئناف، وقال في رأي الحكومة أن توزيع قطع غيار طائرات إف 35 الأمريكية ليس مخالفا للقانون، وأن الحكومة ستجري مشاورات مع الشركاء الدوليين.

وأوضحت المحكمة الهولندية في بيانها أمس، أن إسرائيل لم تأخذ بالحسبان بشكل كاف الأضرار التي لحقت بالمدنيين في حربها على قطاع غزة، مضيفة أنها أمرت بوقف تصدير قطع مقاتلات إف 35 إلى إسرائيل في غضون 7 أيام.

المصدر : الأناصول + الأناضول