سجون مصر

محتوى رئيسي

تدفق المحتوى

تتواصل ردود الفعل في مصر بعد حبس الناشر المعارض هشام قاسم رئيس مجلس أمناء التيار الحر مدة 6 أشهر، وقرر مجلس أمناء التيار الحر تعليق جميع مشاركاته السياسية مؤقتًا عطفًا على الحكم الصادر ضد هشام.

في تونس أثار قرار “كونكت” إيقاف صناعة الخبز بجميع المخابز التابعة له جدلًا واسعًا، بينما أثارت تصريحات رئيسة المجلس القومي لحقوق الإنسان بمصر سخرية لتشبيهها سجنًا في وادي النطرون بفندق خمسة نجوم.

ما سبب غياب معلومات رسمية أو تصريحات حكومية عن حادث العريش؟ تساؤل فرض نفسه بقوة على المنصات الرقمية المصرية بعد تأخر صدور بيانات عن الحادث الأمني الذي أثار قلقًا واسعًا.

قتل 3 من قوات الشرطة المصرية في محيط مقر الأمن الوطني بمدينة العريش شمال سيناء إثر تعرضهم لهجوم مسلّح، واستقبل المستشفى العسكري جثامين ضابط وشرطيين من قوات العمليات الخاصة بقطاع اﻷمن المركزي.

حث 9 أعضاء ديموقراطيون في مجلس الشيوخ الأمريكي، إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن على حجب جزء من المساعدات العسكرية الأمريكية السنوية لمصر، لمواصلة الضغط على القاهرة لوقف انتهاكات حقوق الإنسان.

نشرت منظمة (حقهم) الحقوقية المختصة بالدفاع عن سجناء الرأي، رسالة مسرّبة من معتقلات سياسيات في سجن النساء الجديد في منطقة سجون العاشر من رمضان، كشفت عن وجود كاميرات تجسس في زنازين المعتقلات.

استنكرت شبكة الجزيرة الإعلامية إعادة إدراج السلطات المصرية لعدد من صحفييها على قائمة إرهاب جديدة، بعد انتهاء مدة تصنيفهم ظلما في القائمة التي تجدد كل 5 سنوات، ودعت الشبكة للكف عن تقيد الحريات.

حُكم على الباحث المصري باتريك زكي بالسجن 3 سنوات، بعد مثوله أمام محكمة أمن الدولة طوارئ، لتنديده بالتمييز بحق المسيحيين في مصر، مما دفع ثلاث شخصيات حقوقية إلى الانسحاب من الحوار الوطني.

عبّر المتحدث باسم الخارجية الأمريكية عن خيبة الأمل من استمرار اعتقال الصحفيين بهاء الدين إبراهيم وربيع الشيخ، وطالبت الخارجية في بيان لها الحكومة المصرية بإطلاق سراح معتقلي الرأي.

ناشدت أسرتا الزميلين ربيع الشيخ وبهاء إبراهيم السلطات المصرية إطلاق سراحهما، وتأتي مناشدة الأسرتين بعد إفراج السلطات المصرية عن الزميل هشام عبد العزيز، وكان هشام قد قضى 4 سنوات رهن الحبس الاحتياطي.